منتديات الاستاذ محمد بن صالح بن دمنان
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته اهلا ومرحبا بك في منتدنا الغالي نرجوا منك ان تشرفنا في منتدنا بتسجيل فيه

منتديات الاستاذ محمد بن صالح بن دمنان

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته هذا المنتدى لإستاذ محمد بن صالح بن دمنان
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مقدمه عن الخطب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تائب الى الله
مدير عام
مدير عام


عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 01/01/2011

مُساهمةموضوع: مقدمه عن الخطب   السبت يناير 08, 2011 11:43 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله نحمده ونستعينه و نستغفره ونتوب إليه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له , وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله صلى الله عليه و على آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان وسلم تسليماً .
أما بعد :
فهذه مجموعة من الخطب كتبتها للفائدة يستفيد منها الخطباء و الوعاظ بل ويستفيد منها غيرهم , وهي تضم مواضيع مختلفة وسميتها " خطب المنبر " وهي تضم ( 52 ) خطبة وهذا الذي كتبناه هو الجزء الأول يتبعه بإذن الله أجزاء أخرى إذا كان لنا في العمر بقية .
و أسأل الله تعالى أن ينفع بها المسلمين عامة والخطباء والوعاظ خاصة .
و قد عملت لها مقدمة حول بعض آداب الخطبة والخطيب , ونسأله تعالى أن يوفقنا لما هو خير لنا في ديننا وأن يختم لنا بحسن الختام .
أخوكم
محمد بن صالح بن دمنان
1 رجب 1427هـ
26 / 7 / 2006م

مقـــــدمة
آداب الخطــبة و الخطـــيب
للخطبة آداب كثيرة نذكر منها :
1) أن تشتمل على الحمد لله و الثناء عليه .
لما ثبت في صحيح مسلم ( 867 )/ 44 من حديث جابر قال :" كان النبي إذا خطب حمد الله وأثنى عليه " .
و عند أبي داود 4840 ) أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :" كل أمر لا يبدأ فيه بحمد الله فهو أقطع " و الأقطع هو الناقص البركة و الخير .
2) الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم:
لأنها تأتي عقب الحمد لله وذكر الله.
3) قراءة شيء من القرآن :
لما رواه مسلم 862 ) من حديث جابر بن سَمُرة قال : " كان للنبي صلى الله عليه وسلمخطبتان يجلس بينهما يقرأ القرآن ويذكّر الناس " .
4) الوصية بتقوى الله .
5) الدعاء للمؤمنين .
و هذه الآداب الخمسة التي ذكرناها ينبغي للخطيب أن يأتي بها في خطبته و ذلك لعدة أمور :
الأول :
أن بعض أهل العلم يرون هذه الآداب شروط وأركان لا تصح الخطبة بل الجمعة إلا بها بغض النظر عن صحة هذا القول وقوته أو ضعفه .
فعند الحنابلة :
من شروط صحة الخطبتين : حمد الله والصلاة على رسوله صلى الله عليه وسلموقراءة آية والوصية بتقوى الله . أنظر الروض المربع 1 / 85 )
و عند الشافعية :
أن أقل ما يقع عليه اسم الخطبة أن يحمد الله ويصلي على النبي صلى الله عليه وسلم ويوصي بتقوى الله , هذه الثلاث فرض في الخطبتين جميعاً , ويجب أن يقرأ في الخطبة الأولى آية من القرآن , ويدعو للمؤمنين في الثانية, فلو ترك واحداً من هذه الخمس لا تصح جمعته عند الشافعي رحمه الله . أنظر شرح السنة 4 / 252 و الأم( 1 / 230 ) .
و قال الإمام النووي في المجموع 4 / 392 "ذكرنا أن أركانها عندنا خمسة و به قال أحمد " .
الثاني :
أن الآداب المذكورة إذا لم تكن شروطاً فهي كمال في الخطبة .
قال ابن القيم في زاد المعاد 1 / 189 " و لم يكن يخطب خطبة إلا افتتحها بحمد الله و يتشهد فيها بكلمتي الشهادة , و يذكر فيها نفسه بإسمه العلم , وثبت عنه أنه قال : كل خطبة ليس فيها تشهد فهي كاليد الجَذْماء".اهـ.
و هذا الحديث الذي قال عنه ابن القيم إنه ثابت رواه الترمذي ( 1107 ) و أبوداود ( 4841 ) وحسنه الترمذي 3 / 414 و قال شعيب وعبد القادر الأرناؤوط : سنده قوي زاد المعاد 1 / (189).
الثالث :
أن الخطيب لو ترك هذه الآداب لوقع الناس في حرج و لربما خرجوا و قالوا " خطبة ميتة ". و لهذا من باب مراعاة الناس ينبغي للخطيب أن يأتي بها.
فإن قيل : و هل في الدين شيء اسمه مراعاة الناس ؟
الجواب :
فيه تفصيل : إن راعاهم في أمر محرم فلا يجوز , و إن راعاهم في أمر ليس بمحرم فهذا محمود و قد جاءت بمثله الشريعة فقد راعى النبي صلى الله عليه وسلمقومه في بناء الكعبة فترك بناءها على قواعد إبراهيم.
6) و من الآداب : سلام الخطيب من على المنبر على الجالسين :
عن جابر قال :" كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا صعد المنبر سلَّم ". رواه البيهقي 3 / 204 – 205 والحديث قال النووي في المجموع 4 / 397 : إسناده ليس بقوي ". لكن الحديث قواه الألباني كما في تمام المنة ص 332 – 333. و قال :" و لا سيما قد جرى عمل الخلفاء عليه " .
7) استقبال الخطيب الناس و لا يلتفت :
عن ابن مسعود :"كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا استوى على المنبر استقبلناه بوجوهنا " رواه الترمذي ( 508 ) وقال : العمل على هذا. 2 / 383. و قال الحافظ في بلوغ المرام : و له شاهد من حديث البراء عند
ابن خزيمة . سبل السلام ( 2/ 124 ) و صححه الألباني ص 333.
قال النووي في المجموع 4 / 399 يسن أن يقبل الخطيب على القوم في جميع خطبتيه و لا يلتفت في شيء منهما".اهـ. لأنه لماذا يلتفت و الناس ينبغي لهم أن يلتفتوا إليه.
و في صحيح البخاري ( 921 ) من حديث أبي سعيد الخدري أن الرسول صلى الله عليه وسلم جلس يوماً على المنبر وجلسنا حوله".
قال ابن عثيمين الشرح الممتع ( 5 / 85) "ليس من السنة أن يلتفت يميناً وشمالاً و ليس من السنة أن يحرك يديه".
Cool و من الآداب قصر الخطبة :
و ذلك لقول النبي صلى الله عليه وسلم:" إن طول صلاة الرجل و قصر خطبته مئنة من فقه ". أخرجه مسلم (869). قال النووي في المجموع 4 / 400 : يستحب تقصير الخطبة .
و في تقصير الخطبة فوائد منها :
1) عدم حصول الملل .
2) أن الخطبة إذا قصرت أمكن وعيها و حفظها بخلاف ما إذا طالت فإنه يضيّع آخرها أوَّلَها .
9) الإعتماد على عصا أو نحوه :
لحديث الحكم بن حزن و فيه: " شهدنا مع النبي الجمعة فقام متوكئاً على عصا أو قوس ". رواه أبو داود ( 1096) و قال النووي في المجموع 4 / 397 : حديث حسن و قال الحافظ في التلخيص 2 / 65 : إسناده حسن .
و قال ابن القيم في زاد المعاد 1 / 189 : و كان إذا قام يخطب أخذ عصا فتوكأ عليها و هو على المنبر. وقال النووي في المجموع 4 / 399 : يسن أن يعتمد على قوس أو سيف أو عصا أو نحوها .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mdsb.7olm.org
 
مقدمه عن الخطب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الاستاذ محمد بن صالح بن دمنان  :: منتدى خاص الإستاذ محمد بن دمنان :: خطب الجمعة-
انتقل الى: